قمة مصرية .. قطرية بالقاهرة بوادر لأنفراج الأزمة

قمة مصرية .. قطرية بالقاهرة بوادر لأنفراج الأزمة
تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني، أمير دولة قطر

كتب : عمرو يونس

يتوقع مراقبون زيارة وصفوها بـ” التاريخية ” يقوم بها أمير قطر الشيخ تميم بن حمد إلى مصر، في إطار جهود احتواء الخلافات المتفاقمة بين البلدين.

وكشفت مصادر مطلعة بوزارة الخارجية المصرية لـ”مــــــــــوج” عن وساطة تقوم بها الرياض بين الدوحة و القاهرة بهدف تهيئة المناخ لزيارة الشيخ تميم، التي من المتوقع أن تتم في شهر ديسمبر القادم، في إطار مشاورات غير معلنة تجري حاليا بين مسؤولين قطريين و نظرائهم في مصر. 

وقالت المصادر إنه منذ دعوة العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز مصر العمل على إنجاح المصالحة الخليجية القطرية، فتحت القاهرة قنوات اتصال مباشر مع “الجناح المعتدل في القيادة القطرية “في محاولة لاحتواء و تحييد الجناح المعادي لمصر الذي يقوده رئيس الوزراء القطري السابق حمد بن جاسم و يعمل وفق أجندة تركية إيرانية أمريكية، على حد تعبير المصادر.

وشددت المصادر على أن الزيارة في حال حدوثها لا تعني أن الأمور أصبحت علي ما يرام بين البلدين، فلا تزال هناك العديد من الملفات المفتوحة و الخلافات المطروحة، وإنما تعني أن مصر وقطر جادتان في الإسهام بجهود لم الشمل العربي، وسط اضطرابات تعصف بالمنطقة.

وفى نفس السياق ترى ” مـــــــــــــوج ”  أن مصر وقطر أسستا أرضية مشتركة يمكن البناء عليها حاليا، بعد تعهد الدوحة للقادة الخليجيين بقمة الرياض بالتعاطي الإيجابي مع ملف قيادات جماعة الإخوان الموجودين علي أراضيها، فضلا عن تراجع اللهجة العدائية تجاه مصر في قناة “الجزيرة مباشر مصر” والتأييد القطري لملف مصر بمجلس حقوق الإنسان بجنيف.

وبالتوازي ألمح الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى إمكانية الإفراج عن صحفيي قناة الجزيرة الانجليزية، المحبوسين بمصر، وفق صيغة قانونية يجري إعدادها حاليا.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موج الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.