محافظ أسيوط يشهد اول صلح ثاري بمركز البداري

محافظ أسيوط يشهد اول صلح ثاري بمركز البداري
المهندس ياسر الدسوقي”محافظ أسيوط ووكيل وزارة اﻻوقاف

كتب : أحمد الحاوى

شهد المهندس “ياسر الدسوقي”محافظ أسيوط اول صلح له بمركز البداري و بقرية العقال القبلي،وبحضور القيادات اﻻمنيه والتنفيذية والسياسية ،

حيث تم التصالح بين عائلتى “الخطيب” و “نصير” حيث تعود الواقعة الي شهر يناير من العام الماضي عقب وقوع مشاجرة بين العائلتين أدت إلى مقتل “احمد،م،س”من عائلة الخطيب ،وهو ما دعا الخيرين من أهالي القرية والقري المجاورة مع لجنة المصالحات بمحافظة أسيوط الي التوسط لدي العائلتين لحقن الدماء من خلال لجنة التحكيم

“المصالحات”التي قربت وجهات النظر بين العائلتين المتخاصمتين ،من خلال شرح كﻻ منهم حجته ويتركهما الحكم للجنة المصالحات ،

حيث بدأت لجنة المصالحات بعقد الصلح بالسرادق المقام بقرية العقال القبلي وسط حضور القيادات اﻻمنيه والتنفيذية والسياسية،

حيث بدأت بآيات الذكر الحكيم ،وكلمةللمهندس “ياسر الدسوقي” محافظ أسيوط الذي شكر الحضور وناشد الجميع بالتحلي بالصبر ونبذ الخلافات بينهما حقنا للدماء الني تسيل كل يوم بسبب الموروث والعادات السيئة التي يتخذها أبناء الصعيد عرفا ﻻخذ حقوقهم عن طريق الثار وناشد الدسوقي الجميع بحقن الدماء ﻻستقرار اﻻمن في كافة قري ونجوع مركز البدارى الذي يئن من تكرار عمليات الثأر البغيضة التي تزهق اﻻرواح ،

حيث أيدت لجنة المصالحات في منطوقها بأن يقدم رمز العفة والتسامح الثوب اﻻبيض” الكفن “من عائلة “نصير ” الي عائلة” الخطيب ” التي قبلت تقديم الكفن من “أبوشامة الراوي”ممثلا عن عائلة” نصير “والذي تقدم بكفنة وسط السرادق المقام ووسط جميع الحاضرين من أبناء القرية والقري المجاورة لهم وتقديمة الي ولي ” الدم ” من عائلة “الخطيب ” والذين اقسما علي نبذ العنف وعدم العودة إليه مره اخري وسط حضور محافظ أسيوط ،والمهندس، سامح عبدالعليم رئيس مجلس مدينة البداري ،والشيخ محمد العجمي ،وكيل وزارة اﻻوقاف ،والنائب اﻻسبق لمجلس النواب ،مديح سيد عمار زناتي ،ومرشح حزب الشعب الجمهوري بدائرة البداري وعضو لجنة المصالحات ،وتم التصالح بين العائلتين المتخاصمتين وسط فرحة من جميع الحاضرين .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موج الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.