القبض على خلية إخوانية “مجهولين دمنهور” الارهابية المتورطة فى تهديد أسر ضباط الشرطة

القبض على خلية إخوانية “مجهولين دمنهور” الارهابية المتورطة فى تهديد أسر ضباط الشرطة
خلية أرهابية

تمكن ضباط فرع الأمن الوطنى فى محافظة البحيرة، فى الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، من ضبط خلية إرهابية أطلقت على نفسها لقب “مجهولين دمنهور”، وتعد من أخطر الخلايا الإرهابية، التى تضم 8 من قيادات وكوادر تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية.

كانت معلومات لضباط فرع الأمن الوطنى بالبحيرة، قد وردت مفادها قيام عدد من عناصر الإخوان الإرهابية يطلقون على أنفسهم لقب “مجهولين دمنهور” بإلقاء بيان عبر صفحتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعى من خلال بعض المقنعين يهددون ضباط وزارة الداخلية بالنيل منهم ومن أولادهم وأموالهم، ويتوعدون بكثير من العنف، ويقرون أنهم وراء جميع أعمال العنف التى كان يشهدها الشارع البحراوى ابتداء من حرق سيارة شرطة تابعة لمكافحة المخدرات حتى حرق سيارات حكومية أخرى منذ عدة أشهر.

وعلى الفور تم تشكيل فريق من أكفأ ضباط فرع الأمن الوطنى بالبحيرة لتحديد هوية من ألقى البيان، وكذلك المكان الذى ألقى فيه، وتوصلت تحريات الأمن الوطنى أن البيان ألقى من داخل شقة تابعة للتنظيم الإرهابى بحارة بلبع بمنطقة صلاح الدين بمنزل السايس بمدينة دمنهور.

وأضافت التحريات أن الشقة عبارة عن مخزن للأسلحة والعبوات الحارقة والمولوتوف، وتستخدم أيضا فى اللقاءات السرية لقيادات الجماعة.

توصلت التحريات إلى تحديد كل أعضاء تلك الخلية وتبين أن زعيم التنظيم ومسئول ومؤسس تلك الخلية القيادى الإخوانى “أحمد محمد فتح الله الدكرورى” وشهرته “حمدى فتح الله” محاسب بنقابة المهندسين ومقيم دائرة قسم دمنهور.

تم عرض المعلومات على اللواء محمد فتحى إسماعيل، مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة، الذى وجه بتشكيل فريق بحث من ضباط إدارة البحث الجنائى، بإشراف اللواء دكتور أشرف عبد القادر مدير إدارة البحث الجنائى والعميد خالد عبد الحميد رئيس قسم المباحث الجنائية، بالاشتراك مع فريق آخر من أكفأ ضباط فرع الأمن الوطنى أشرف عليه مفتش فرع الأمن الوطنى بالبحيرة لسرعة ضبط أعضاء تلك الخلية الإرهابية.

تم إعداد مأمورية مكبرة بالاستعانة بـ9 مجموعات قتالية لاستهداف تلك الشقة وضبط عناصر الخلية، وتمكن قبل قليل ضباط فرع الأمن الوطنى، من ضبط أعضاء تلك الخلية الإرهابية وهم كل من “أحمد هانى الجندى”، “طارق ناصر يونس”، “عمرو عاطف الغزالى”، “محمد رجب الشرقاوى”، “محمد أحمد عبد المنعم علام”، “رائد عبد الله أحمد قلقيلة”، و”كرم إسماعيل عويس”، وجميعهم من قيادات وكوادر جماعة الإخوان الإرهابية.

وضبط بحوزتهم كمية كبيرة من زجاجات المولوتوف والبنزين وكمية كبيرة من شارات رابعة وتى شيرتات تحمل صور شارات رابعة وطبنجة صوت وأسلحة بيضاء “مطاوى وسنج” وعصيان تنطوى وأوراق خاصة بالتنظيم، وخطط كيفية رصد القيادات الأمنية وكمية من الماسكات والألعاب النارية مطابقة للتى ظهرت فى فيديو التهديد، وجار تحرير محضر بالواقعة.

جاء ذلك خلال الحملة المكبرة التى قادها ضباط فرع الأمن الوطنى لضبط قيادات وكوادر الجماعة الإرهابية وأعوانهم من القيادات الجهادية التكفيرية والمتهمين فى قضايا كثيرة، أبرزها حرق ديوان عام مبنى محافظة البحيرة وحرق مركز شرطة حوش عيسى والتحريض على العنف.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موج الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.