ضبط موظف ومدرس إستوليا علي مليوني جنيه من أرصدة عملاء بالبنوك

كتب: أمين السيد

ضبط موظف ومدرس إستوليا علي مليوني جنيه من أرصدة عملاء بالبنوك

تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة من ضبط موظف ومدرس قاما بالاستيلاء علي مليوني جنيه من حسابات عملاء البنوك ببطاقات مزورة وإنتحال صفة العميل بالتوقيعات المزورة ،تم القبض علي المتهمان ،وتولت النيابة التحقيق .

كان اللواءطارق الاعصر مدير الادارة العامة لمباحث الاموال العامة من مسئولى احد البنوك بقيام مجهول بانتحال شخصية عميل البنك عبدالحميد .م.ع وصرف والاستيلاء على مبلغ 110 ألف جنية من أمواله المودعه بالبنك والشروع فى الاستيلاء على مبلغ مليون جنيه من ذات حساب العميل بموجب بطاقة رقم قومى وتوقيعات مزورة على العميل المذكور

أسفرت تحريات العقيد  شريف سارى مدير إدارة مكافحة الجرائم المصرفية عن أن وراء ارتكاب تلك الواقعة أحمد .ج.م  ٣٧ سنة موظف سابق بالبنك ومقيم بالإسماعيلية ،وياسر .م ح ٣٧ سنة مدرس ومقيم بالشيخ زايد الإسماعيلية، حيث استغل الاول طبيعة عمله ” قبل فصله ” بأن قام باختلاس بيانات عملاء البنك رقم حساب ،نموذج توقيع ،المبالغ المتاحة بالحساب ،وتزوير بطاقة رقم قومى بأسم عميل البنك وصورة المتهم الثانى والتقدم بها للثانى الذى توجه لفرع البنك بمدينة العبور والعروبة منتحلاً شخصية عميل البنك المذكور وتمكن من صرف مبلغ 110 ألف جنية شارعاً فى الاستيلاء على مبلغ مليون جنية قيمة شهادات ادخارية بموجب طلب مزور  منسوب للعميل المذكور

عقب تقنين الإجراءات تمكن المقدم خالد فوزى والمقدم احمد عبدالبديع والرائد كريم الجنزورى من ضبط الثانى حال تردده على البنك بدائرة قسم شرطة مصر الجديدة لارتكاب وقائع مماثلة وعثر بحوزته وبسيارته على بطاقة رقم قومى مزورة تحمل بيانات عميل البنك وصورة المتهم الثانى ،وقسيمتي ايداع نقدية قام الثانى بايداع بموجبها مبلغ 12 ألف جنية بحساب عميل البنك المذكور حتى يتمكن من معرفة المبالغ الحالية المتاحة بالحساب، مبلغ 90 ألف جنية من اجمالى المبالغ المستولى عليها، ومجموعة من الأوراق مدون عليها فرمة توقيع عميل البنك لدى البنك كان المتهم الأول يقوم بتوقيعها بصورة متكررة لإتقانه تقليدها حال تعامله على حساب المذكور، خاتم شعار الدولة المقلد المنسوب لمديرية التربية والتعليم بالإسماعيلية ،و تفويض مزور منسوب لمديرية التربية والتعليم بالاسماعيلية بطلب من احد شركات الطباعة اعداد الخاتم المقلد المضبوط المشار اليه ، شهادة مؤقتة مزورة منسوب صدورها لجامعة الزقازيق،كلية الحقوق تفيد حصول المدعو  رامى محمد السيد على درجة الليسانس ” على خلاف الحقيقة “، تفويض منسوب صدوره لجامعة الزقازيق مزور يفيد تكليف الثانى لطباعة 500 شهادة تخرج و100 شهادة تستخدم كمطبوعات لمركز المعلومات والتوثيق بجامعة الزقازيق تمهيداً لاستخدامها فى عمليات التزوير .

،بمواجهة المذكور اقر بارتكاب الواقعة، وبتطوير مناقشة المذكور تبين ارتكابه والأول وآخرين  لواقعة مماثلة فى غضون عام 2013 تمكنوا من خلالها من الاستيلاء على مبلغ 1.600 مليون جنية من أموال أحد عملاء البنك “
تحرر المحضر اللازم وجارى العرض على نيابة مصر الجديدة لمباشرة التحقيق .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موج الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.