“الغلبان يا بلد” كاريكاتير ساخر حصرى لـ”موج” يعبر عن حال الفقراء

كتب: أحمد بدير - ريشة: أحمد شحاته

“الغلبان يا بلد” كاريكاتير ساخر حصرى لـ”موج” يعبر عن حال الفقراء

يبقى الحال كما هو عليه مثال حال المواطن المصرى الفقير الذى لا يجد قوت يومه مع إرتفاع أسعار السلع الأساسية بشكل جنونى،  لكن لا أحد يتحرك لا أحد يفكر فيه فقط يعانى وحده.

تعددت الأزمات والنتيجة واحدة موت المواطن الغلبان الذى لا أحد يتحدث عنه ولا عن معاناته اليومية من أجل أن يطعم أولادة فتكون النتيجة تشرد الأسرة أو موت هذا الأب بسبب ضيق اليد كما قال المثل الشعبى “ما باليد حيله”.

وهنا حاول الفنان بريشته توضيح شكل المواطن الغلبان الذى يعيش فى مصر بصورة كاريكاتيرية معبره عن الواقع الذى يعيشه الفقراء فى مصر بعنوان” الغلبان يا بلد”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موج الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.