بيروقراطية تشل الجهاز الإدارى للدولة .. وتتحدى المواطنون

بقلم الدكتور: مصطفى فرغلى عثمان

بيروقراطية تشل الجهاز الإدارى للدولة .. وتتحدى المواطنون

إذ على الرغم  إننا نعيش فى نهاية العقد الثانى بالألفية الثالثة  بعد الميلاد أو ما يسمى بعصر تكنولوجيا المعلومات إلا أن جهاز الدولة الإدارى أمين على  البيروقراطية المورثة من العقود الأولى للألفية  الثانية  و كإنها تراثا يُخشى عليه  من الضياع من هذه البيروقراطيات الكثيرة.

الشهادة الإدارية التى تتطلب توقيع أثنان من موظفى أى جهة حكومية و التصديق على توقيعهما و مهر الشهادة بختم الجهة الإدارية التابعين لها ، و ما يثير الضحك أن يكون هذا البيان الذى هو موضوع الشهادة الإدارية محتوى حكم قضائى كما هو الحال فى إعلام الوراثة، إذ أن فى صدر إستمارة طلب المعاش بيان لتحديد الورثة و المطلوب إستيفاءه بإجراءات الشهادة الإدارية  …  يا إلهى ما هذا السفه الإدارى فى دولة ترغب أن تلحق بركب الحضارة !!!!

تريد الجهة الإدارية أن تتوثق من صحة البيان بهذا الإجراء الذى لا يحمل أى ضمانات للمصداقية و الصحة و الثبوت فى مسألة صدر بها حكم قضائى و ما إدراك الحكم القضائى و ما يحمله من ضمانات تحرص على المصداقية  و الصحة  و الثبوت ؛ فهو يتطلب إتخاذ سلسلة من الإجراءات يتغايا كل إجراء منها تأكيد الصحة و الدقة و الثبوت .

و من تلك البيروقراطيات أيضا أنه عندما يريد مواطن إعلام جهة إدارية بحالة وفاة من إجل إيقاف خدمة تكلف الدولة كرفع الاسم مثلا من البطاقة التموينية لا تشكر الجهة الإدارية لهذا المواطن حرصه على إداء هذا الإلتزام ،وتكأفه بطلب العديد من المستندات التى يصعب عليه حصرها لإستيفاء إجراء رفع الاسم  و إيقاف الخدمة  !!  

فى حين أن الجهات الحكومية  لديها  قواعد بيانات تغنيها عن طلب هذه المستندات  و لم  يدرك الموظف أن الحكومة تتغنى اليوم بإنها الحكومة الاليكترونية  ……..  و على تلك الممارسات الإدارية  العقيمة  قص الكثير و الكثير .

و السؤال المطروح الآن ما هو دور وزارة التنمية الإدارية  فى ضرورة إعادة النظر فى هذه البيروقراطيات  التى تشل الجهاز الإدارى للدولة وتعيق المواطن عن إداء الالتزام القانونى أو الاخلاقى و تقف حجر عثر فى سبيل تحقيق مصالح المواطنين.

أن ضرورة  إعمال قواعد تبسيط العمل و الإجراءات ضرورة حتمية فى هذه الأيام  خاصة  إننا فى عصر تكنولوجيا المعلومات التى أفرزت لنا الحوكمة يا  وزارة  التنمية الإدارية .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موج الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.