السلطة الفلسطينية: سنعلّق اتصالاتنا بواشنطن إن لم تجدد ترخيص مكتب المنظمة

كتب: غادة عبدالسميع

السلطة الفلسطينية: سنعلّق اتصالاتنا بواشنطن إن لم تجدد ترخيص مكتب المنظمة

هدد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، بتعليق الاتصالات مع واشنطن في حال لم تجدد ترخيص مكتب منظمة التحرير الفلسطينية.

وقال عريقات في تصريحات من واشنطن، إننا ” أبلغنا الولايات المتحدة رفضنا لعدم تجديد ترخيص مكتب منظمة التحرير في واشنطن”.

وأضاف: “تلقينا رسالة خطية من الولايات المتحدة تفيد بأنه لا يمكن تمديد فتح المكتب، وذلك لانضمامنا لمحكمة الجنايات الدولية، وقمنا بالرد عليها برسالة خطية مماثلة نؤكد فيها أنه في حال تم تنفيذ القرار فإنه لن يكون هناك اتصالات معها”.

وذكر أن القرار يستهدف عملية السلام ويسعى لتقويضها، ومن شأنه أن يدعم التطرف الإسرائيلي تجاه الحقوق الفلسطينية.

ورأى أن الهدف من هذه الخطوة الضغط على القيادة السياسية الفلسطينية، للقبول بالرؤية الإسرائيلية في عملية التسوية.

وتذرّع وزير الخارجية الأمريكية ريكس تيلرسون بأن الفلسطينيين يخالفون قانوناً أمريكيا ينص على ضرورة غلق بعثة منظمة التحرير الفلسطينية، إذا ما قام الفلسطينيين بدفع المحكمة الجنائية الدولية لمحاكمة إسرائيل على جرائم بحق الفلسطينيين. بحسب وكالة اسوشيتد برس.

وأضاف أنه طبقاً لهذا القانون، فإن الرئيس ترامب سيكون لديه 90 يوماً ليقرر إذا ما كان الفلسطينيين مشتركين “في مفاوضات مباشرة وذات مغزى مع إسرائيل”، واذا فعل ذلك، فسوف يستطيع الفلسطينيون الحفاظ على مكتب بعثتهم.

وكانت السلطة الفلسطينية هدّدت في أكثر من مناسبة، بالتوجه لمحكمة الجنايات الدولية والانضمام للمعاهدات والمواثيق الدولية، لمقاضاة إسرائيل في عدد من القضايا، من بينها الاستيطان.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موج الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.