واشنطن إلغاء اجتماع بين عباس ونائب ترامب سيأتي بنتائج معاكسة

كتب: عمرو يونس

واشنطن إلغاء اجتماع بين عباس ونائب ترامب سيأتي بنتائج معاكسة

قال البيت الأبيض إنّ إلغاء الاجتماع بين عباس ونائب الرئيس الأميركي “مايك بنس” سيأتي بنتائج معاكسة.

وقال مسئول في البيت الأبيض “لا يزال يعتزم لقاء عباس كما هو مقرر، وذلك بعد الحديث عن احتمال إلغاء عباس هذا الاجتماع بعد قرار دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل”.           

ويأتي تصريح البيت الأبيض، بعد تصريحات أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب، بأن القيادة الفلسطينية لن تستقبل نائب الرئيس الأمريكي في الأراضي الفلسطينية.

وأوضح الرجوب أن حركة فتح والرئيس محمود عباس لن يستقبلوا نائب ترامب في بيت لحم والذي من المقرر أن يزور الأراضي المحتلة في الـ 19 كانون الأول/ ديسمبر الحالي.

وطالب الرجوب من بقية العواصم العربية ألا تلتقي مع زعيم أميركي يعتبر أنّ القدس “عاصمة لإسرائيل”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة موج الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.